مواهب

خنشلة : إنسداد المجلس البلدي بششار بعد توسع رقعة المعارضين للمير

تعاني بلدية ششار في الجهة الجنوبية لولاية خنشلة من نقائص كثيرة وعزلة كبيرة أدت إلى معاناة المواطن بها زادها الإنسداد في المجلس الشعبي البلدي وخلافات المنتخبين تأزما .
هذه البلدية ، تعرف ركودا تنمويا كبيرا ونقائص كثيرة يقبع فيها المواطن الذي لجأ في الكثير من المرات إلى غلق الطريق و مقر البلدية لمطالبة السلطات بالتدخل لإنتشاله من حالة التخلف وتعطل التنمية بفعل الصراعات بين المنتخبين التي تسببت في إنسداد في المجلس البلدي وتعطل العديد من العمليات كامشروع التجزئة الاجتماعية وكذالك توزيع السكن الاجتماعي والبناء الريفي ، والواقع المرير لقطاعات الصحة والتربية والتهيئة العمرانية .
وأشار أحد المنتخبين أن الإنسداد قائم بسبب المصالح الشخصية ، معتبرا غياب التنمية ببلديتهم يعود إلى المشاكل التي يتخبط فيها المواطن وغياب البلدية عن حلها بسبب الإنسداد رغم مراسلة الوالي
كما عبرموطني ششار عن تدمرهم من الوضع مطالبين السيد الوالي بالتدخل من أجل وضع حد للانسداد الذي انعكست تداعياته على التنمية في البلدية وعلى نظافة المحيط وتعطل مختلف مصالح المواطنين أبرزها توزيع السكن الاجتماعي والتجزئة الاجتماعية وعدم انعقاد دورات المجلس لمناقشة المداولات والفصل في قضايا الصالح العام .

مراسلة لـ : خالد.ع

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: