الكرة العالمية

مدرب اللياقة البدنية في منتخب البرازيل يكشف سر تألق فيليب كوتينيو

مدرب اللياقة البدنية في منتخب البرازيل يكشف سر تألق فيليب كوتينيو

يستعد فيليب كوتينيو، لاعب وسط برشلونة، لخوض مباراة الكلاسيكو، مساء اليوم السبت، ضد ريال مدريد على ملعب الكامب نو، ضمن منافسات الجولة السابعة من بطولة الدوري الإسباني.

كوتينيو يعيش حالة تألق مع النادي الكتالوني تحت قيادة المدرب الهولندي رونالد كومان، منذ عودته من صفوف نادي بايرن ميونخ الألماني، واستعادة نسخته التي ظهر بها في ليفربول الإنجليزي. هذا التألق لم يأتي من فراغ، بل في بداية مسيرة كوتينيو مع برشلونة واجه صعوبات كثيرة، وأصبح لاعبًا منبوذًا يجلس على دكة بدلاء إرنستو فالفيردي، بعدما كان صفقة كبرة للبلوجرانا تعاقد معها وكلف الخزينة 160 مليون يورو لصالح الريدز في عام 2018.

جلوس كويتينو على الدكة ووصول الأمر لإطلاقات صافرات من جماهير برشلونة ضده، جعله يفكر في الخروج من ملعب الكامب، حتى ذهب إلى النادي البافاري معارًا، وداخل ألمانيا تمكن من إظهار معدنه الأصلي، وأعاد النسخة المثالية للتألق مع البايرن، وحقق معهم عدة بطولات في موسم واحد، أبرزها التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، بل كان مشاركًا في الهزيمة الكارثية للبارسا بنتيجة (8-2) في لشبونة.

وكشف فابيو ماهسيريدجيان، المعد البدني لمنتخب البرازيل، مفاتيح تطور كوتينيو في الفترة الأخيرة، مؤكدًا أنه اكتسب كتلة عضلية، وهذا ما ساعده على تحسن أداءه. وأردف فابيو عن كوتينيو، قائلاً: «فيليب كوتينو لاعب متفاني للغاية من الناحية البدنية، وبعد فترة إعارته إلى بايرن ميونخ اكتسب 5 كيلو جرام، بينهم 4 فقط كتلة عضلية، لهذا تحسن كثيرًا من الناحية البدنية».

وفي سن 28 عامًا، يعود كوتينيو ليعيش فترة شبابية ثانية في الساحرة المستديرة، وخاصة اليوم تتجه جميع الأنظار نحو مشاركته أساسيًا في مباراة الكلاسيكو ضد المرينجي، وكل الأمور تشير إلى أنه سيكون نجم برشلونة في الكلاسيكو رقم 181 في الليجا.

مقالات مشابهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: